الخميس 19 سبتمبر 2019 -
مأرز الخير تطلق 100 فرصة عمل للشباب في المدينة المنورة وجيه مكة عبدالرحمن فقيه .. يقيم مأدبة إفطار لمنسوبيه في الشلال بارك بكورنيش محافظة جدة اختتام فعاليات ملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة المنورة ثمانية أيام من النجاح المتواصل لملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة المنورة سبعة أيام من النجاح المتواصل لملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة المنورة نجاح متواصل لملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة المنورة في يومه السادس ملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة المنورة يواصل نجاحه لليوم الخامس لليوم الرابع استمرار ملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة المنورة ملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة يواصل فعالياته لليوم الثالث ملتقى مستقبل الرؤية الأول للتدريب بالمدينة يواصل فعالياته لليوم الثاني
خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم المسجد النبوي الشريف معالم وآثار المدينة المنورة خصائص وتاريخ المدينة المنورة أحياء وطرق المدينة المنورة أعلام وأهالي المدينة المنورة أخبار وفعاليات المدينة المنورة مكتبة الصوتيات مكتبة الفيديو مكتبة الصور البث المباشر

المقالات >> أحياء وطرق المدينة المنورة >> باب العوالي في المدينة المنورة

باب العوالي في المدينة المنورة

باب العوالي في المدينة المنورة

ويعرف قديماً بباب النخيل ؛ لأنه يؤدي إلى مزارع النخيل الكثيرة في تلك المنطقة.
وهو من أبواب السور الثاني، يقع في الجهة الشرقية للمسجد النبوي الشريف، جانحاً إلى الجنوب قليلاً، ملاصقاً لسور البقيع من الجنوب، يؤدي إلى منطقة العوالي وما جاورها من مزارع النخيل.
ويتكون من عقد حجري بسيط نصف دائري، يرتكز على دعامتين شبه دائرية ترتبط بأطراف السور، بينهما ضلفتان من الخشب الخالي من النقوش والزخارف، ويعلو العقد نجاف من خشب يبرز إلى الداخل والخارج حوالي 40سم، بني في أعلاه دروة على هيئة جملون غير مرتفع ترتبط نهايته بنهاية ذروة السور.
بني الباب بالحجر الغير منحوت، بارتفاع 4م تقريباً، وعرض يتراوح ما بين 3.50ـ 4م، وأقيم بجواره من الداخل دكتان لجلوس العسكر عليها، وغرفتان في الجهة الجنوبية، لهما بابان من داخل السور، ونافذة تطل على مدخل الباب، للحراسة (الكركون).
بني هذا الباب مع بناء السور الثاني بعد عام 1220هـ زمن السلطان محمود خان، ثم أعاد السلطان عبد المجيد الأول إعماره في الفترة من 1265هـ ـ 1277هـ، ثم جدده السلطان عبد العزيز بن محمود الثاني عام 1285هـ.
وظل على هذا الوضع حتى أزيل ضمن مشروع إزالة أسوار المدينة الذي بدأ حوالي عام 1370هـ، 1950م.


مرآة الحرمين ـ إبراهيم رفعت 2/413
فصول من تاريخ المدينة ص38
رسالة ماجستير للباحث عبدالعزيز الكعكي ص 413



عدد المشاهدات: 2177 مشاهدة
تاريخ الإضافة: Dec 03 2014 09:31:34
  Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق