الجمعة 06 ديسمبر 2019 -
ما ورد في فضل المسجد النبوي الشريف والروضة المقدسة والمنبر المطهر الروضة الشريفة في المسجد النبوي الشريف آداب المسجد النبوي الشريف زخارف المسجد النبوي الشريف فضل التعليم والتعلم في المسجد النبوي الشريف أول فرش للمسجد النبوي الشريف التوسعة السعودية للمسجد النبوي الشريف مساحة المسجد النبوي الشريف عبر التاريخ جسفت المدينة تنظم الملتقى التشكيلي ( صحبة فن ) دعوة لحضور المعرض التشكيلي ( وطن الهمة ) بمناسبة اليوم الوطني
خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم المسجد النبوي الشريف معالم وآثار المدينة المنورة خصائص وتاريخ المدينة المنورة أحياء وطرق المدينة المنورة أعلام وأهالي المدينة المنورة أخبار وفعاليات المدينة المنورة مكتبة الصوتيات مكتبة الفيديو مكتبة الصور البث المباشر

المقالات >> أعلام وأهالي المدينة المنورة >> الشيخ حمزة عباس عمر نور رحمه الله

الشيخ حمزة عباس عمر نور رحمه الله

الشيخ حمزة عباس عمر نور رحمه الله

ولد الشيخ حمزة بالمدينة المنورة عام 1318هـ بزقاق جعفر وكما أشار ابنه الأخ خالد فقد ولد في منزل والده (حوش عباس نور).
الجيران
السيد / عباس أحمد صقر - الشيخ عمر أبو عوف - الشيخ إسماعيل قازنلي - الشيخ / عبد الملك نزهة - الشيخ / حسين حكيم - السيد ماجد عشقي - الشيخ حسن بريك - الشيخ عثمان نجاري.
وهؤلاء الجيران هم من سكان زقاق جعفر وحوش النزهات.
تعليمه الأولي
أدخله والده ليتعلم القراءة والكتابة - وحفظ بعض سور القرآن القصيرة في كتَّاب ((سيدي مالك)) وكان شيخ هذا الكتَّاب أو عريفه هو الشيخ ((علي السمَّان)) رحمه الله. وفي هذا الكتَّاب تعلم فك الحرف وحفظ سور القرآن القصيرة ثم واصل تعليمه في حلقات المسجد النبوي الشريف عند الشيخ عمر فلاَّته وعند الشيخ عبد القادر شيبة الحمد - وعند الشيخ محمد الأمين الشنقيطي رحمهم الله جميعاً.
وخلال دراسته في المسجد النبوي كان الشيخ حمزة وأخوه أحمد يقومان بالعمل بجانب والدهم في مهنة ((إنتاج وبيع الألبان)) وهي المهنة التي عرفت بها هذه الأسرة منذ نشأتها بالمدينة المنورة. وبعد وفاة العلم عباس نور تسلم الأخ الأكبر أحمد مهمة والده وتولى رعاية أخيه حمزة فعملا سويا في بيع الألبان لمدة عشرين سنة في الدكان التي عمل بها والدهم بشارع العينية. وبعد وفاة أخيه أحمد - تولى الشيخ حمزة مشيخة المهنة وانتقل بدكانه إلى باب المصري أسفل مسجد ((فاطمة)) وظل في هذه الدكان حتى وفاته رحمه الله. وفي هذه الفترة من عمره تعرض رحمه الله إلى حادث طريف فهو بطبيعة عمله في الألبان كان لا بد له من الاهتمام بالأبقار والعناية بها، وفي أحد الأيام تمرد عليه أحد الثيران فقام الشيخ حمزة بضربه وهو في طريقه إلى الحوش المخصص للبقر في زقاق جعفر، وأمام بيت ألفت في مدخل زقاق جعفر هاجم الثور العم حمزة ورفعه على قرنيه وكان يشاهد هذا الحدث العم حمزة براده فجرى بسرعة إلى العم حمزة نور وهو ملطخ بالدماء ولف بطنه ((بفوضة)) أحد الألبسة المعتادة في المدينة - وحمله إلى مستشفى باب السلام وأجرى له الدكتور سعيد مصطفى خياطة فتحات ومكث بالمستشفى 45يوماً.
ضحايا ثورة القلعة 1338هـ
عندما ثارت القلعة عاش أهل المدينة وخاصة سكان المنازل في زقاق جعفر وحوش النزهات والمناخة والحماطة أيام رعب قاسية ولعل أسرة آل نور تعرضت لفقد أحد رجالاتها وهو عيد حمزه نور - وبنتين ونجا من آثار الانفجار العلم سعيد نور ابن عم المترجم عنه - وكل من نجا من ثورة القلعة كان يساهم في إخراج الأطفال والنساء وكبار السن من تحت الأنقاض التي كان معظمها سقوط الرواشين الخشبية.
معارفه وأصدقائه
كان رحمه الله محبا لمعارفه وأصدقائه وممن تربطهم به صداقة قوبة الشيخ حسن عبيد - الشيخ عبيد عامر - الشيخ ناصر العامر - السيد أديب صقر - السيد إبراهيم توفيق - الشيخ حليت مسلم - الشيخ إبراهيم مسلم - الشيخ عارف برادة - الشيخ أحمد خريص - الشيخ حسين خريص - الشيخ كنعان برادة - الشيخ محماس الدخيل- الشيخ ذياب ناصر - الشيخ أمين أنصاري - الشيخ أمين أبو سلامة - الشيخ مصطفى قباني - الشيخ محمود مغربل - الشيخ صالح الهندي - الشيخ مقبل الفل - الشيخ مصطفى عرقسوس - الشيخ ماجد عسيلان - الشيخ حمزة عسيلان - الشيخ حسن شكري - الشيخ حسن حلابة - الشيخ أسعد بشاوري - الشيخ عبد الله شيرة - الشيخ حمزة شيرة - الشيخ ناصر الطيار - الشيخ عثمان أبو عوف - الشيخ عبد الرحمن رفه - الشيخ صالح رفه - رحم الله من توفي منهم وأمد الله في عمر المتبقين منهم.
إكمال نصف دينه
تزوج الشيخ حمزة نور رحمه الله في عام 1362هـ وعقد نكاحه الشيخ محمد العايش رحمه الله ورزق باثنا عشر بين بنت وولد.

طيبة وذكريات الأحبة
أحمد أمين صالح مرشد ج2 ص 150-154
ط1/1416هـ



عدد المشاهدات: 2932 مشاهدة
تاريخ الإضافة: Apr 22 2015 15:21:31
  Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق











تعليق بواسطة احمد في Apr 23 2015 11:52:43
رحمه الله تعالى