الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 -
دعوة لحضور افتتاح المعرض التشكيلي ( تغريدة لون ) فرع الجمعية السعودية للفنون التشكيلية بالمدينة المنورة ينظم محاضرة بعنوان ( دور الفن التشكيلي في الدفاع عن الوطن ) دعوة لحضور محاضرة دور الفن التشكيلي في الدفاع عن الوطن .. للدكتور فؤاد مغربل دعوة للمشاركة في معرض تغريدة لون نادي الأوس ينظم المعرض الختامي لأنشطته للفنون تخريج أول 15 متدرب ومتدربة ضمن برنامج رئيس التحرير المحترف جمعية المدينة المنورة تطلق (ملهمون) حلولاً متكاملة للمساهمة في تحقيق تنمية الشباب بمنطقة المدينة المنورة اليوم الوطني : منجزات لصناعة مستقبل طموح (قصاص) يقص شريط بدايته مع المكبرية
خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم المسجد النبوي الشريف معالم وآثار المدينة المنورة خصائص وتاريخ المدينة المنورة أحياء وطرق المدينة المنورة أعلام وأهالي المدينة المنورة أخبار وفعاليات المدينة المنورة مكتبة الصوتيات مكتبة الفيديو مكتبة الصور البث المباشر

المقالات >> معالم وآثار المدينة المنورة >> جبل سليع في المدينة المنورة

جبل سليع في المدينة المنورة

جبل سليع في المدينة المنورة

جبل صغير، يقع شرقي جبل سلع، تفصل بينهما منطقة صغيرة كانت تسمى (ثنية عثعث). سكن على سفحه وحوله بنو أسلم من المهاجرين. وقد بنى عليه بعض أمراء المدينة في العهد المملوكي (جماز بن شيحة 657 ـ 700) قصراً محصناً واتخذه مقراً له. وفي عهد السلطان العثماني سليمان القانوني امتد سور المدينة من خلفه وبنيت عليه بعض أبراج السور والقلعة، وضمن التنظيمات الحديثة للمنطقة المركزية المحيطة بالحرم اقتطعت مساحات من قاعدته وسفحه وبقي منه الجزء المرتفع ليدل على وجوده التاريخي.
-------------------
للتوسع:
معجم البلدان 3/242 ـ وفاء الوفا 4/1236ـ عمدة الأخبار 338
تاريخ معالم المدينة المنورة قديماً وحديثاً 223-224



--------------------------


تاريخ معالم المدينة المنورة قديماً وحديثاً
أحمد ياسين الخياري ص 223 -224
تعليق: عبيد الله أمين كردي
مطابع دار العلم ط1 ـ 1410هـ 1990م
الجبال المشهورة بالمدينة المنورة

جبل سليع
هو الجبل الصغير الذي يقع جنوب سلع، وفيه كانت بيوت بني أسلم من المهاجرين في عهد النبي صلى الله عليه وىله وصحبه وسلم ، وفوقه اليوم أحد أبراج قلعة باب الشامي، كما كان عليه في القرن التاسع حصن أمير المدينة المنورة من الأشراف بناه الأمير ابن شيحة في القرن السابع ليتحصن به وليكشف منه ضواحي المدينة المنورة.
ويقول السيد جعفر برزنجي في نزهة الناظرين: إن هذا الحصن هو القلعة المعروفة عند باب السور المعروف بباب الشامي.
وقال السيد العباسي: إن القلعة المذكورة هي في مكان الحصن وإنها من مبتنيات الدولة العثمانية، ويفصل بين سليع وسلع هضبة بشماله طريق يؤدي إلى موقع المجزرة " المسلخ " القديمة التي من الله عليها واشترتها وزارة المعارف الجليلة وأقامت عليها مبنى في منتهى الجمال عام 1380 هـ واتخذته مقرا للمدرسة الناصرية بالمدينة.



--------------------------



كتاب الدر الثمين في معالم دار الرسول الأمين صلى الله عليه وسلم
غالي محمد الأمين الشنقيطي ص231
دار القبلة ط4- 1413هـ 1992م
جبل سليع
يقع هذا الجبل إلى الغرب تماماً من سقيفة بني ساعدة بعد عبور شارع المناخة فوق النفق وقد أكلته البيوت تكسيراً وخنقته العمارات الشاهقة والفنادق، ولكن بقيت قمته صخراً أملس عالياً بين العمارات يراه من دخل بين فندق قاسم وبين مبنى وزارة الإعلام القديم وبينه وبين جبل سلع ثنية (ريع) كانت تعرف بثنية العثعث ويصعد مع هذه الثنية الشارع المعروف اليوم بباب الكومة، وكان الجبيل يعرف قديماً بجبل جهينة حيث كانت منازلهم إلى الجنوب والشرق منه، وفي الجهة القبلية لهذا الجبيل يوجد مسجد عرف في العصر النبوي بمسجد جهينة أو مسجد بلي حيث كان الحيان في نفس المنطقة وطلب شيخ مسن من بلي من النبي صلى الله عليه وسلم أن يصلي له في مكان يتخذه مصلى فصلى له في مكان فصار يقال: المسجد لبلي والخط لجهينة يعني أنه صلى الله عليه وسلم خط ذلك المكان لمهاجري جهينة فسكنوا فيه وأدركت هذا المسجد مبنياً بناء قديماً بالحجارة بناء يشبه بناء الأتراك، ثم هد بعد ذلك وبني في الطابق العلوي وجعل أسفله دورة مياه، ودكاكين تابعة له، كما أدركت على هذا الجبيل قلعة تركية قديمة، ويعتبر سليع هذا آخر حد غربي لسوق المدينة الذي خطه الرسول صلى الله عليه وسلم والذي ذكرنا أنه يمتد من الشمال من جبل المستند شرقي مشهد النفس الزكية حتى مسجد المصلى (أي الغمامة) وكان في منتصفه موضع أحجار الزيت التي ورد أن الله أجرى فيها معجزة لنبيه صلى الله عليه وسلم حين طلب زيتاً فلم يوجد فنبع له من هذه الأحجار. وبين منازل جهينة وسقيفة بني ساعدة كانت تقع منازل المهاجرين من غفار، وفيها دار أبي رهم الغفاري الصحابي الذي ذبح يوم أحد فجيء به إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فتفل عليه فقام من حينه كأن لم يمسه سوء.




--------------------------



المغانم المطابة في معالم طابة
مجد الدين محمد بن يعقوب الفيروز آبادي ج2/848
ط1/1423هـ
/330 سُليع، تصغير سلع، وقد تقدَّم ذكره ومعناه، وهو جبلٌ بالمدينة يقال له: عثعث، عليه بيوت أسلم بن أفصى، عن الحازميِّ.
وسُليع أيضاً: ناحية بِزَبيد.
ووادي السُّليع: باليمامة.




--------------------------




وفاء الوفا بأخبار دار المصطفى
نور الدين علي بن أحمد السمهودي ص 1236
تحقيق: محمد محيي الدين عبد المجيد
دار الكتب العلمية ط4 - 1404هـ
سليع: تصغير سلع، جبل بالمدينة عليه بيوت أسلم بن أفصى، نقله ياقوت ويؤخذ مما سبق في منازلهم أنه الجبيل الذي يقابل سلعاً، عليه حصن أمير المدينة اليوم، والذي ابتناه عليه الأمير ابن شيحة أيام إمارته، وابتداؤها قبل السبعين وستمائة، ابتناه ليتحصن به، ويكشف منه نواحي المدينة، وكان حصن الأمراء قبل الحصن العتيق المجاور لباب السلام، وهو اليوم المدرسة الأشرفية كما يؤخذ من كلام البدر ابن فرحون.



--------------------------



عمدة الأخبار في مدينة المختار
أحمد عبد الحميد العباسي ص 338
سليع: تصغير سلع جبل بالمدينة يقال له عثعث عليه حصن أمير المدينة ابتناه جماز بن شيحة الحسيني قبل 670 السبعين وستمائة في مقابلة سلع وكان عليه بيوت أسلم بن قصي قال الشريف: وعليه اليوم قلعة الرومية العثمانية.



--------------------------


آثار المدينة المنورة
عبد القدوس الأنصاري ص 202
جبل سليع
سليع: هو الجبل الصغير الذي يقع بجنوبي سلع، وكان عليه بيوت بني أسلم من المهاجرين في عهد النبي صلى الله عليه وسلم، وفوقه اليوم (1) أحد أبراج قلعة الباب الشامي. وكان عليه في القرن التاسع الهجري حصن أمير المدينة من الأشراف، بناه الأمير ابن شيحة أحدهم في القرن السابع الهجري، ليتحصن به، وليكشف منه ضواحي المدينة، ويقول السيد جعفر البرزنجي في (نزهة الناظرين): إن هذا الحصن هو القلعة المعروفة عند باب السور المعروف بباب الشامي، وفي تاريخ (العباسي) ما يفيد بأن القلعة المذكورة في مكان الحصن، وأنها من مبتنيات الدولة العثمانية.
ويفصل بين سليع وهضبة بشماله طريق يؤدي إلى المجزرة وسلع، وهو الطريق المعروف قديماً بثنية عثعث.
_____________________
(1) كان ذلك قبل هدم القلعة.




--------------------------




معجم البلدان
ياقوت بن عبد الله الحموي ص 275
دار الكتب العلمية ط1/1410هـ
سليع: جبل بالمدينة يقال له عثعث عليه بيوت أسلم بن أفصى، عن الحازمي، وقال محمد بن إدريس بن أبي حفصة: وادي السليع من نواحي اليمامة فيه مياه كثيرة وقرى لبني سحيم. وسليع: من أعمال الكدراء من نواحي زبيد.




--------------------------



الجواهر الثمينة في محاسن المدينة
محمَّد كِبريت الحُسَينِي المدَنِي من ص 168
تحقيق: أَحمَد سَعِيد بن سِلمِ
سليع:
وأما سليع بالتصغير، فهو جبل صغير، وعليه اليوم القلعة السلطانية، وكان عليه قبل ذلك حصن أمير المدينة جماز بن شيحة الحسيني في حدود السبعين وستمائة، كذا في ((زهر الرياض)).



--------------------------

الإحداثيات

N 24 28.220
E 39 36.310

صورة قديمة لجبل سليع

صورة حديثة لجبل سليع

إعداد وتوثيق

طيبة نت



عدد المشاهدات: 3132 مشاهدة
تاريخ الإضافة: Apr 17 2014 10:29:35
  Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق











تعليق بواسطة ابو علي في Apr 20 2014 03:32:30
صلى الله على طه خير الخلق وأحلاها