الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 -
بدء التسجيل في دورة الطلاءات الزجاجية للفخاريات .. الأستاذ وجدي سندي جامعة طيبة تطلق مشروع أطلس المدينة بدء التسجيل في دورة مهارات فن الطباعة .. للفنان التشكيلي منصور الشريف حصول عضو فريق طيبة نت الأستاذ محمد أسعد عصر على رخصة الإرشاد السياحي معالي أمين العاصمة المقدسة يفتتح معرض ( المكنان ) الأحد العيد في المدينة المنورة دعوة لحضور الندوة المجانية ( جرائم الشتهير والقذف عبر وسائل التواصل الاجتماعي ) دعوة لحضور اللقاء الثقافي تدشين كتاب ( المدينة المنورة في العهود الثلاث) للباحث والمؤرخ أحمد امين مرشد حمى النقيع .. الذي حماه النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم للمسلمين قصة "خشقدم" ومدفع رمضان قبل 573 عاما .. بدأت عفوية وتحوّلت إلى طقوس سنوية
خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم المسجد النبوي الشريف معالم وآثار المدينة المنورة خصائص وتاريخ المدينة المنورة أحياء وطرق المدينة المنورة أعلام وأهالي المدينة المنورة أخبار وفعاليات المدينة المنورة مكتبة الصوتيات مكتبة الفيديو مكتبة الصور البث المباشر

المقالات >> معالم وآثار المدينة المنورة >> وادي نقمي في المدينة المنورة

وادي نقمي في المدينة المنورة

وادي نقمي في المدينة المنورة

عن ابن إسحاق أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لمّا فرغ من حفر الخندق، أقبلت قريش حتّى نزلت بمجتمع الأسيال من رومة، بين الجرف وزعابة، وفى بعض النسخ: زغابة ، بالغين المعجمة، وكلا الاسمين مجهول.
وقال محمد بن جرير: بين الجرف والغابة. وما رواه أقرب إلى الصواب، والله أعلم. قال ابن إسحاق. وأقبلت غطفان ومن تبعهم من أهل نجد، حتّى نزلوا بذنب نقم. وفى بعض النسخ نقمي، بزيادة ألف بعد الميم وهو خطأ، إنّما هو نقم على وزن فعل

معجم ما استعجم من اسماء البلاد والمواضع

--------------

نَقَمى : من أعراض المدينة وكان بها الطالبيون مرة.

الجبال والأمكنة والمياه

--------------

نَقَمَى: بالتحريك والقصر، من النقمة وهي العقوبة، مثل الجمزى من الجمز: موضع من أعراض المدينة كان لآل أبي طالب، قال ابن إسحاق: وأقبلت غطفان يوم الخندق ومن تبعها من أهل نجد حتى نزلوا بذنب نقمى إلى جنب أحد، ويروى نقم، ولها نظائر ستة ذكرت في قلهى.

معجم البلدان

--------------

نقمى
قال المجد:هو مثال نسكى وجمزى موضع بقرب أحد، كان لأبي طالب، قال ابن إسحاق: وأقبلت غطفان يوم الخندق ومن تبعها من أهل نجد حتى نزلوا بذنب نقمى إلى جانب أحد وروى نقم، اه. وسبق في مجتمع الأودية أن وادي نقمى يلقاها أسفل من عين أبي زياد بالغابة، وروى الزبير عقبه عن عمر بن عبيد الله بن معمر أن اسم نقمي ليس نقمى، وإنما هو نقمان، أي بالتثنية، وأن اسمه أولا كان عرى فخرج رجلان من العرب لقومهما فرجعا فلم يحمدا فقيل نقمان، أي بالتثنية، فسميا بذلك السبب نقما، انتهى. ومقتضاه أن يكون بكسر القاف.


مجتمع سيول العالية
قال الزبير: ثم يلتقي سيل العقيق ورانونا بواد آخر وذي صلب وذي ريش وبطحان ومعجف ومهزور وقناة بزغابة، وسيول العوالي هذه يلتقي بعضها ببعض قبل أن يلتقي العقيق ثم يجتمع، فيلتقي العقيق بزغابة.
قلت: والحاصل أن سيول العالية ترجع إلى بطحان وقناة، ثم تجتمع مع العقيق بزغابة عند أرض سعد بن أبي وقاص كما صرح ابن زبالة.
قال الزبير: وذلك أعلى وادي إضم، وفيه يقول إسحاق الأعرج:
غشيت ديارا بأعلى إضم ... محاها البلى واختلاف الدّيم
قال الهجري: سمى إضم لانضمام السيول به واجتماعها فيه، وقال ابن شبة: تجتمع هذه الأودية بزغابة، وهو بطرف وادي إضم، سمي بإضم لانضمام السيول به.
قلت: ويسمى اليوم بالضيقة، ويسمى زغابة بمجتمع السيول، ولهذا أورد الزبير هنا حديث أن النبي صلى الله عليه وسلم <ركب إلى مجتمع السيول فقال: ألا أخبركم بمنزل الدجال من المدينة> ؟
الحديث.
قال الزبير: ثم تمضي هذه السيول إذا اجتمعت فتنحدر على عين أبي زياد والصورين في أدنى الغابة، ثم تلتقي هذه السيول في وادي نقمى ووادي نعمان أسفل من عين زياد، ثم تنحدر هذه السيول فتلقاها سيول الشعاب من كنفيها، ثم يلقاها وادي ملك بذي خشب وظلم والجنينة، ثم يلقاها وادي ذي أوان ودوافعه من الشرق، ويلقاها من الغرب واد يقال له بواط والحزار، ويلقاها من الشرق وادي الأئمة، ثم تمضي في وادي إضم حتى يلقاها وادي برمة الذي يقال له ذو البيضة من الشام، ويلقاها وادي ترعة من القبلة، ثم يلتقي هو ووادي العيص من القبلة، ثم يلقاه دوافع واد يقال له حجر ووادي الجزل الذي به السقيا والرحبة في نخيل ذي المروة مغربا، ثم يلقاه وادي عمودان في أسفل ذي المروة، ثم يلقاه واد يقال له سفيان حين يفضي إلى البحر عند جبل يقال له أراك، ثم يدفع في البحر من ثلاثة أودية يقال لها اليعبوب والنتيجة وحقيب، وذكر ابن شبة نحوه، وكذا الهجري.
وقال المطري: إن السيول تجتمع بدومة سيل بطحان والعقيق والزغابة النقمى وسيل غراب من جهة الغابة فيصير سيلا واحدا ويأخذ في وادي الضيقة إلى إضم جبل معروف، ثم إلى كرى من طريق مصر ويصب في البحر، انتهى.

وفاء الوفاء بأخبار دار المصطفى -صلى الله عليه وآله وسلم

--------------

نقمى
بالفتح والتحريك والقصر، من النقمة: وهي العقوبة. مكان له ذكر في غزوة الخندق: <وأقبلت غطفان يوم الخندق ومن تبعها من أهل نجد، حتى نزلوا بذنب نقمى إلى جنب أحد> : وهو واد يمرّ شمال جبل وعيرة وأحد، ثم يصب في وادي <الحمض> ، في القسم المعروف <بالخليل> شمال المدينة، وفي النقمى: <الزّبير> ، كانت مزرعة عبد الله بن الزبير و <جبل ثور> من حدود حرم المدينة.

المعالم الأثيرة في السنة والسيرة

--------------

الإحداثيات

N 2433'51.26
E 3935'46.99

إعداد وتوثيق

فريق طيبة نت



عدد المشاهدات: 9974 مشاهدة
تاريخ الإضافة: Jul 03 2014 18:27:50
  Twitter Facebook MySpace Digg Delicious

اضافة تعليق











تعليق بواسطة ابو علي في Jul 04 2014 03:38:19
سبحان الله جنة الله ورسوله